أسدل الستار يوم أمس الأحد 27 مارس 2022 على مشروع نحن نغير بدار الشباب حي السيمار بصفاقس, الذي أشرفت جمعية براءة لحماية الطفولة المهددة على إنجازه بالتعاون مع دار الشاب والمندوبية الجهوية للشباب والرياضة بصفاقس.

وقام المشروع طيلة شهرين بتكوين ثلة من إطارات الشباب بجهة صفاقس إلى جانب الشباب الناشط بدار الشباب حي السيمار ,حول الديمقراطية التشاركية وإدارة الأزمات و كتابة المشاريع و صحافة الموبايل وفريق العمل, قصد تأهيلهم لصياغة أفكار رائدة من شأنها تطوير مؤسساتهم الشبابية.

وأكدت مديرة المشروع هدير عبد الكبير لموقع الاقتصادية أن هذا المشروع ساهم في بلورة أربعة مشاريع بدار الشباب حي السيمار والمتمثلة في مشروع نادي التكنولوجيا و مشروع الرسكلة ومشروع الفيلم ومشروع خلية الإنصات. وستعمل هاته المؤسسة الشبابية حسب مديرها عبد الرزاق شيخ روحه على بلورة هاته المشاريع من خلال دعم المندوبية الجهوية للشباب والرياضية  وسلطات الإشراف في قادم المحطات.

هذا المشروع الممول من طرف المنظمة الدولية للتنمية الاقتصادية، استقطب عشرات الشباب بمنطقة حي السيمار بجهة صفاقس و ساهم بتفعيل مبدأ الديمقراطية التشاركية من خلال تشريكهم في أخذ القرار بطريقة مجددة وحديثة.